-->
‏إظهار الرسائل ذات التسميات أخبار الرياضة. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات أخبار الرياضة. إظهار كافة الرسائل

الأربعاء، 28 يوليو 2021

 تأهل منتخب مصر إلى ربع نهائي مسابقة كرة القدم في أولمبياد طوكيو بعد فوزه على نظيره الأسترالي بهدفين دون رد، اليوم الأربعاء، في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الثالثة.




 ودع منتخب السعودية مسابقة كرة القدم في أولمبياد طوكيو، بعد تلقيه الخسارة الثالثة، اليوم الأربعاء، أمام البرازيل، بنتيجة 1-3، وذلك لحساب الجولة الأخيرة من منافسات المجموعة الرابعة.

وتقدمت البرازيل بهدف السبق عند الدقيقة 14 عن طريق ماتيوس كونيا، الذي حول عرضية زميله كلاودينيو برأسه لتستقر في شباك الحارس السعودي.

وعند الدقيقة 28، تمكن مدافع المنتخب السعودي، عبد الإله العمري، من تسجيل هدف التعادل، حينما حول عرضية زميله سلمان الفرج برأسه لتسكن شباك المنتخب البرازيلي.

وكثف المنتخب البرازيلي من هجماته في الشوط الثاني، ونجح في تسجيل هدفين عن طريق نجمه وهدافه ريتشارليسون، في الدقيقتين 76، و90.

وفي المباراة الأخرى ضمن منافسات المجموعة الرابعة، رافق منتخب كوت ديفوار نظيره البرازيلي إلى الدور ربع النهائي، بعد تعادله أمام منتخب ألمانيا 1-1.

وبهذه النتائج، تصدر المنتخب البرازيلي ترتيب المجموعة برصيد 7 نقاط، ليتأهل كأول المجموعة، متبوعا بمنتخب كوت ديفوار، برصيد 5 نقاط، في حين ودع المنتخبان الألماني (4 نقاط) والسعودي (صفر نقطة) المنافسات مبكرا.



الثلاثاء، 27 يوليو 2021

 أعلن نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي في بيان رسمي اليوم الثلاثاء توصله لاتفاق مبدئي للتعاقد مع الدولي الفرنسي رفائيل فاران البالغ 28 عاما صخرة دفاع ريال مدريد الإسباني.

وأضاف نادي "الشياطين الحمر" في بيانه أن الاتفاق سيكتمل بعد خضوع فاران للفحص الطبي والاتفاق على الشروط الشخصية.


من جهته، أعلن نادي ريال مدريد في بيان الاتفاق مع اليونايتد على انتقال فاران إلى "الشياطين الحمر".

وجاء في بيان النادي الملكي:"اتفق ريال مدريد ومانشستر يونايتد على صفقة اللاعب رافائيل فاران".

وأضاف: "يشكر نادينا فاران على احترافيته وسلوكه المثالي خلال المواسم العشرة التي دافع فيها عن قميصنا والتي فاز فيها بـ 18 لقبا: 4 دوري أبطال أوروبا، 4 كأس العالم للأندية ، 3 كأس السوبر الأوروبي، 3 دوري إسباني ، 1 كأس الملك و 3 كأس السوبر الإسباني".

وختم البيان: "يرغب ريال مدريد في إظهار كل مشاعره تجاه رافائيل فاران وعائلته ويتمنى له كل التوفيق في هذه المرحلة الجديدة من مسيرته الاحترافية".

المصدر: realmadrid.com+ manutd.com




 أكد نجم نادي باريس سان جيرمان، البرازيلي نيمار دا سيلفا، تصالحه مع فريقه السابق برشلونة.

وأعاد نيمار على الحساب الخاص بشركته على "تويتر"، نشر البيان الذي أصدره برشلونة، أمس الاثنين، الخاص بتسوية جميع المنازعات المهنية والمدنية المفتوحة مع اللاعب البرازيلي بشكل ودي.


وكتب نيمار على الحساب الخاص بشركته على "تويتر": "من خلال مشاركة المعلومات التي نشرها برشلونة في وقت سابق، نؤكد أننا توصلنا إلى اتفاق مع النادي الإسباني، لوضع حد للإجراءات القانونية المعلقة".

وكان نيمار، ارتدى قميص الفريق الكتالوني بين 2013 و2017، قبل أن يرحل إلى باريس سان جيرمان بعد أشهر قليلة من تجديد عقده مع "البلاوغرانا"، في صفقة أدت إلى اشتباك قانوني بين الطرفين.


ورفع برشلونة في 27 أغسطس عام 2017، دعوى قضائية ضد نيمار يطالبه فيها بإعادة مكافأة تجديد العقد التي حصل عليها، بالإضافة إلى 8.5 مليون يورو كتعويض، و10 بالمئة إضافية عن المتأخرات.

وزعم برشلونة، أن نيمار مدين له بأموال حصل عليها كجزء من مكافأة التجديد عندما وقع عقدا جديدا في عام 2016.

كما طلب النادي الكتالوني من نادي سان جيرمان تحمل مسؤولية دفع الرسوم، إذا لم يتمكن اللاعب البرازيلي من القيام بذلك بنفسه.

وفي المقابل، تقدم نيمار بدعوى قضائية ضد ناديه السابق ليطالبه بدفع كامل مبلغ الـ64.4 مليون يورو الذي تم الاتفاق عليه في 2016 مقابل تمديد عقده حتى 2021.

ودفع برشلونة القسط الأول من هذا المبلغ وقدره 20.75 مليون قبل رحيل اللاعب البرازيلي الى سان جيرمان، لكنه لم يدفع له ما تبقى منه، بل لجأ بدوره إلى القضاء لاستعادة القسط الأول الذي دفعه لنيمار.

وفي يونيو 2020، صدر حكم قضائي إسباني ضد نيمار يجبره على إعادة مبلغ 6.79 مليون يورو لناديه السابق.

المصدر: وكالات




 منحت فلورا دافي من برمودا، بلادها أول ذهبية في تاريخ الألعاب الأولمبية الصيفية، بعدما توجت اليوم الثلاثاء، بلقب الترياثلون للسيدات في أولمبياد طوكيو.

وقطعت دافي خط الوصول، بزمن 1:55:36 ساعة، متقدمة على البريطانية جورجيا تايلور براون، التي خطفت الفضية (1:56:50)، والأمريكية كايتي زافيرس، الفائزة بالبرونزية (1:57:03).


وباتت برمودا، أصغر بلد من حيث عدد السكان (قرابة 70 ألف نسمة)، يحقق ميدالية ذهبية في الأولمبياد الصيفي.

وبالنسبة لدافي، كانت هذه الميدالية بمثابة مكافأة لها، بعد الإصابات المستمرة وتشخيصها بفقر الدم في عام 2013.

وكانت دافي، اعتزلت الرياضة بعد أن فشلت في الوصول إلى خط النهاية في أولمبياد بكين 2008، وبدأت العمل في متجر في برمودا، قبل أن تعود إلى الرياضة بعد إكمالها الدراسة وحصولها على شهادة.

المصدر: أ ف ب




 شهدت منافسات القوس والسهم في أولمبياد طوكيو 2020، واقعة مثيرة للجدل، بسبب مباراة المصري، يوسف طلبة، أمام الكازاخستاني دينيس جانكين دينيس، في دور الـ64.

وخسر طلبة أمام جانكين، بنتيجة 4-6، لكن الموقع الرسمي لمنافسات أولمبياد طوكيو 2020، أكد في وقت مبكر من صباح اليوم الثلاثاء، أن طلبة قد فاز بنتيجة 6-2 على منافسه الكازاخستاني، وهو ما دفع الحساب الرسمي للجنة الأولمبية المصرية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، لنشر النتيجة.


وبعد دقائق قليلة، عادت اللجنة الأولمبية المصرية لتنشر بيانا جديدا، أكدت فيه خسارة رامي القوس والسهم المصري، مشيرة إلى أن الموقع الرسمي لأولمبياد طوكيو، أعلن فوز يوسف طلبه بالمباراة بالخطأ، بناء على اللوحة الإلكترونية التي تعطلت.

المصدر: وكالات




الأحد، 25 يوليو 2021

 خسر فريق ريال مدريد الإسباني أمام مضيفه نادي رينجرز الإسكتلندي (1-2) في المباراة الودية بكرة القدم التي جمعتهما، اليوم الأحد، في مدينة غلاسكو، ضمن استعداداتهما للموسم الجديد.

ووضع المهاجم البرازيلي رودريغو الفريق الملكي في المقدمة بهدف مبكر سجله، في الدقيقة الثامنة من انطلاق صافرة البداية.

ورد رينجرز الصاع صاعين بتسجيله هدفين متتاليين عبر كل من المهاجمين، الزامبي فاشيون جونيور ساكالا، والسويسري سيدريك إيتن، في الدقيقتين (55 و77) على الترتيب.


وأكمل فريق ريال مدريد اللقاء بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 76، بعد تعرض مدافعه ناتشو فرنانديز للطرد.

ويستعد ريال مدريد للموسم الجديد (2021-2022)، تحت قيادة مديره الفني القديم – الجديد الإيطالي كارلو أنشيلوتي، الذي تولى مهمة تدريبه خلفا للفرنسي زين الدين زيدان.



 تغلب المنتخب الألماني على نظيره السعودي (3-2) في المباراة التي جمعتهما اليوم الأحد، في الجولة الثانية من مسابقة كرة القدم ضمن فعاليات دورة الألعاب الأولمبية الصيفية "طوكيو 2020".

افتتح الألماني ناديم أميري التسجيل لمنتخب "المانشافت" بهدف مبكر سجله في الدقيقة 12. ورد لاعب خط الوسط السعودي سامي خليل النجع بهدف التعادل بحلول الدقيقة 31، لكن المهاجم الألماني راغنار أتشي وضع منتخب بلاده في المقدمة مرة أخرى، قبل دقيقتين من انتهاء الوقت الأصلي من زمن الشوط الأول.

وعاد سامي خليل النجع في بداية الشوط الثاني وأدرك التعادل للأخضر السعودي، عند الدقيقة 50.

وتلقى منتخب "المانشافت" الألماني ضربة موجعة في الدقيقة 67 بطرد مدافعه أموس بيبر، وبالرغم من ذلك فقد اقتنص زميله المدافع فيليكس أودوخاي هدف الفوز لبلاده في الدقيقة 75 من زمن اللقاء.

وحقق الأولمبي ألمانيا بذلك انتصاره الأول في هذه الدورة، وأنعش آماله في بلوغ الدور الثاني من المسابقة، بعد خسارته في الجولة الأولى أمام نظيره البرازيلي، الذي تعادل أمام منتخب كوت ديفوار من دون أهداف، ويتقاسم معه صدارة المجموعة برصيد 4 نقاط لكل منهما.

بينما تعرض الأولمبي السعودي للهزيمة الثانية على التوالي بعد الأولى أمام كوت ديفوار، وخرج رسميا من دائرة المنافسة على بطاقة العبور إلى الدور ثمن النهائي للمسابقة.   



الأربعاء، 21 يوليو 2021

 قال لويس دي لا فوينتي، مدرب المنتخب الإسباني الأولمبي الذي يفتتح مبارياته في أولمبياد طوكيو غدا الخميس، إن هدف فريقه هو تحقيق الميدالية الذهبية مثلما حدث في دورة برشلونة 1992.

ويلعب منتخب إسبانيا في أولمبياد طوكيو في المجموعة الثالثة، التي تضم إلى جانبه منتخبات مصر، والأرجنتين، وأستراليا.

وقال دي لا فوينتي في مؤتمر صحفي عشية مواجهة مصر غدا الخميس في الجولة الأولى: "يراودنا نفس الشعور الذي راود منتخب إسبانيا (الفائز بالميدالية الذهبية في أولمبياد برشلونة عام 1992). سنحاول تقديم كل ما لدينا وبالتأكيد سنكون على قدر التوقعات".

وأضاف دي لا فوينتي أن "مستويات المنتخبات في المجموعة الثالثة متقاربة للغاية، وسيكون كل لقاء قويا جدا. لا نستطيع الانتظار لبدء المنافسة. نشعر برغبة كبيرة في إظهار مستوانا والعمل الذي قمنا به على الأرض".

وعن مواجهة مصر، قال مدرب منتخب إسبانيا الأولمبي إن "مصر منتخب كبير، بطل إفريقيا، يحظى بلاعبين رائعين ويتميز بالأداء الجماعي. سنواجه منتخبا فائق المستوى لذا سنحتاج لبذل كل طاقتنا كي نتفوق عليه وكل المنافسين التاليين له".

وكان مدرب منتخب مصر الأولمبي، شوقي غريب، شدد بدوره أمس الثلاثاء، على قوة منتخب إسبانيا، الذي يضم بين صفوفه العديد من اللاعبين الذين شاركوا مع "لا روخا" في بطولة كأس الأمم الأوروبية "يورو 2020"، ووصلوا إلى نصف النهائي.

المصدر: "آس"



الثلاثاء، 20 يوليو 2021

 هنأ ثلاثي نادي باريس سان جيرمان الجديد، المدافع الإسباني سيرخيو راموس، والحارس الإيطالي جيانلويجي دوناروما، والظهير الأيمن المغربي أشرف حكيمي، العالم الإسلامي بحلول عيد الأضحى.

ونشر فريق باريس سان جيرمان عبر حسابه الرسمي في "تويتر"، فيديو للاعبين الثلاثة وهم يهنئون باللغة العربية المسلمين الذين يحتفلون اليوم بعيد الأضحى، بقولهم "عيد مبارك".


وكان النادي الباريسي، المملوك لهيئة قطر للاستثمارات الرياضية، أبرم 4 صفقات من العيار الثقيل خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية، بينها 3 صفقات مجانية، وهي صفقة التعاقد مع الهولندي جورجينيو فينالدوم من ليفربول، وراموس من ريال مدريد، ودوناروما من ميلان، إضافة إلى شراء حكيمي من إنتر ميلان مقابل حوالي 70 مليون يورو.




 أبلغ المدافع الدولي الفرنسي رافائيل فاران، فريقه ريال مدريد، برغبته في الرحيل خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية.

وكتب الصحفي الرياضي الشهير المختص في انتقالات لاعبي كرة القدم، الإيطالي فابريزيو رومانو، على حسابه في موقع "تويتر": "أكد رافائيل فاران وممثليه لريال مدريد رغبة اللاعب في الرحيل وخوض تجربة جديدة في الدوري الإنجليزي الممتاز".


وأضاف الصحفي الإيطالي: "سيلتزم فاران بالاحترام منتظرا الحصول على موافقة النادي الملكي، لكنه يريد الانتقال إلى مانشستر يونايتد".

واختتم: "كما أكد فاران لمانشستر يونايتد أنه جاهز لقبول العرض الذي قدمه النادي الإنجليزي".

ولا تمانع إدارة النادي الملكي في بيع عقد فاران أو إقحامه ضمن صفقة تبادلية خلال الانتقالات الصيفية الجارية.

يذكر أن عقد فاران مع ريال مدريد ينتهي في الصيف المقبل، ورفض اللاعب كل عروض التجديد حتى الآن، كما رفض أن يكون جزءا من أي صفقة تبادلية.

وكانت تقارير إسبانية قد أكدت أن ريال مدريد لن يقبل أقل من 60 مليون يورو للتخلي عن خدمات فاران خلال الصيف الجاري.




 هنأ ثلاثي الدولي المصري، محمد صلاح، نجم فريق ليفربول الإنجليزي لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، العالم الإسلامي بحلول عيد الأضحى.

ونشر محمد صلاح "تغريدة" عبر حسابه الشخصي على وقع "تويتر"، جاء فيها: "كل عام وأنتم بخير وعيد أضحى سعيد ".


ويشارك محمد صلاح (29 عاما) مع زملائه في فريق ليفربول، حاليا في المعسكر التدريبي "للريدز" بمدينة سالزبورج النمساوية، وذلك استعدادا لخوض غمار الموسم الجديد (2021-2022) للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.






الأحد، 18 يوليو 2021

 فاجأ اللاعب الإسباني ماركوس يورينتي نجم أتلتيكو مدريد البالغ 26 عاما صديقته بطلب يدها للزواج على أرضية ملعب ناديه "واندا ميتروبوليتانو".

واستخدم يورينتي الحيلة لمفاجئة صديقته، حيث أخبرها أنه سيتم تكريمه بجائزة في النادي وطلب منها مرافقته، وعندما وصل الثنائي إلى أرضية الملعب بدأت الشاشة الكبيرة بعرض بعض أهداف النجم الإسباني قبل أن تنتقل لعرض لحظات رومانسية سابقة للثنائي، وعندها جثا يورينتي على ركبته وفتح علبة تحتوي على خاتم الزواج وطلب يدها، وهو الأمر الذي وافقت عليه صديقته دون تردد وسط بكائها فرحا من المفاجئة السعيدة.

ونشر يورينتي فيديو عبر حسابه في "إنستغرام" وثق فيه طلب الزواج الرومانسي وأرفقه بعبارة: "لا توجد شريكة في العالم أفضل منك".


المصدر: marcosllorente/instagram




 تلقى النجم الجزائري رياض محرز ضربة موجعة من قبل ناديه مانشستر سيتي الإنجليزي، بعدما قرر هذا الأخير وبصفة رسمية وضعه على لائحة اللاعبين المعروضين للبيع خلال موسم الانتقالات الحالي.

وكشفت صحيفة "The Athletic" البريطانية، بأن إدارة نادي السيتي تستهدف استثمار أموال صفقة "محارب الصحراء" رفقة زميله رحيم ستيرلينغ، من أجل صفقة ضم كل من جاك غريليش وهاري كاين من أستون فيلا وتوتنهام، خلال الأيام القليلة القادمة.

واعتبر متابعو النجم الجزائري بأن موقف "الستيزنس" بمثابة خيانة لصاحب القدم اليسرى السحرية، خاصة وأنه ساهم في تتويج الفريق بلقب البريميرليغ والوصول لنهائي دوري أبطال أوروبا خلال الموسم الماضي.


وأكد محرز من خلال تصريحات أدلى بها منذ عدة أيام أنه لا يرغب في مغادرة السيتي ويريد الاعتزال في الدوري الإنجليزي ومع ذات الفريق، ليكون نبأ عرضه للبيع صادما.

استمرت رحلة محرز البالغ 30 عاما الرائعة في الدوري الإنجليزي الممتاز مع مانشستر سيتي، والذي انضم إليه عام 2018 قادما من ليستر سيتي بصفقة قيمتها 67.8 مليون يورو، وتوج بالعديد من الألقاب المحلية، منها الدوري الإنجليزي مرتين، وكأس الدوري 3 مرات، وكأس الاتحاد الانجليزي مرة واحدة، والدرع الخيري مثلها.

المصدر: theathletic.com + وكالات






 أثار البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم يوفنتوس الإيطالي البالغ 36 عاما، جدلا واسعا بعد نشره اليوم الأحد صورة غامضة عبر حسابه الرسمي في "إنستغرام".

ونشر رونالدو صورة يظهر فيها واقفا بجانب سيارة فاخرة من طراز "روز رايز" وأرفقها بكلمتين: "يوم القرار".


ولم يوضح النجم البرتغالي إذا كان "يوم القرار" يتعلق بمستقبله مع يوفنتوس، أو يعود إلى قرار في حياته الخاصة.


وينتهي عقد رونالدو مع يوفنتوس الصيف المقبل، وتزعم بعض التقارير أنه قد يفضل الرحيل الآن، بينما تؤكد أخرى أنه قرر البقاء في إيطاليا والتمديد مع "السيدة العجوز" لموسم آخر.

وحسب صحيفة "فوتبول إيطاليا" فإن خورخي مينديز وكيل رونالدو سيلتقي اليوم مع إدارة يوفنتوس للبت في مستقبل "الدون" مع النادي الإيطالي العريق.

المصدر: football-italia.net




السبت، 17 يوليو 2021

 توج الأهلي المصري بطلا لدوري أبطال إفريقيا بكرة القدم بفوزه على كايزر تشيفز الجنوب إفريقي بثلاثية نظيفة في النهائي الذي جمعهما على ملعب "محمد الخامس" بمدينة الدار البيضاء المغربية.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي والذي أنهاه الفريق الجنوب إفريقي بعشرة لاعبين بعد تعرض لاعبه هابي ماشياني للطرد المباشر عقب تدخله العنيف على المصري أكرم توفيق في اللحظات الأخيرة من عمر الشوط الأول.

ودخل الأهلي المصري الشوط الثاني بقوة واستفاد من النقص العددي لمنافسه بأفضل طريقة بتسجيله لثلاثة أهداف عن طريق محمد شريف ومحمد مجدي "أفشة" وعمر السولية في الدقائق 53 و64 و74 على الترتيب.



وهذا التتويج هو الثاني على التوالي للأهلي بلقب البطولة القارية والعاشر في تاريخه وهو رقم قياسي، فيما فشل كايزر تشيفز في إحراز اللقب في وصوله الأول لنهائي دوري الأبطال واكتفى بمركز الوصافة.

الأحد، 11 يوليو 2021

 توج المنتخب الإيطالي بلقب بطولة كأس أمم أوروبا لكرة القدم، على حساب نظيره الإنجليزي، إثر فوزه عليه بركلات الترجيح (3-2) في المباراة النهائية التي جمعتهما يوم الأحد، في لندن.

وباغت الإنجليزي لوك شاو (26 عاما) مدافع فريق مانشستر يونايتد، منتخب "الأتزوري" بهدف سريع سجله في الدقيقة الثانية من انطلاق صافرة البداية، في مرمى الحارس الإيطالي جانلويجي دوناروما.

ورد الإيطالي ليوناردو بونوتشي مدافع فريق يوفنتوس، بهدف التعادل عند الدقيقة 67 من متابعة لكرة تائهة من داخل منطقة الجزاء، بعد ضربة ركنية، على ملعب "ويمبلي" في العاصمة البريطانية لندن.

وأحرز منتخب إيطاليا "الأتزوري - Squadra Azzurra" لقب بطل القارة العجوز لأول مرة منذ 53 عاما، بعد فوز بلقب بطل "يورو 1968"، وذلك بعد تأهله إلى النهائي الرابع له على مستوى كأس أمم أوروبا، والنهائي العاشر في البطولات الكبرى (كأس أمم أوروبا، كأس العالم)، ويحمل منتخب ألمانيا الرقم القياسي بعدد مرات الوصول إلى نهائيات هاتين البطولتين بواقع 14 مرة.

بينما بلغ منتخب إنجلترا لأول مرة إلى نهائيات بطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم، وهو النهائي الثاني له في بطولة كبيرة (أمم أوروبا وكأس العالم)، منذ نهائي بطولة كأس العالم 1966 التي جرت على أرض مهد كرة القدم، وتوج منتخب "الأسود الثلاثة" باللقب الأول والوحيد الكبير له حتى الآن.




الثلاثاء، 6 يوليو 2021

 حجزت البرازيل إحدى بطاقتي المباراة النهائية لبطولة كوبا أمريكا في كرة القدم المقامة على أرضها، بفوزها بهدف نظيف على بيرو في الدور نصف النهائي، فجر اليوم الثلاثاء.

ويدين المنتخب البرازيلي بالفضل في هذا الفوز، للاعبه لوكاس باكيتا، الذي سجل الهدف الوحيد في المباراة في الدقيقة 35، بعد تمريرة من النجم نيمار.


وتسعى البرازيل، بطلة العالم خمس مرات، إلى خطف لقبها العاشر في البطولة القارية.

ويلتقي منتخب "السامبا" في النهائي العشرين في تاريخه (خسر 11 مرة) السبت المقبل، مع الفائز في نصف النهائي الثاني الذي سيجمع فجر غد الأربعاء بين الأرجنتين وكولومبيا.




 سيكون ملعب "ويمبلي" في العاصمة لندن، مسرحا لموقعة من العيار الثقيل تجمع بين إسبانيا وإيطاليا في الدور نصف النهائي لبطولة كأس أمم أوروبا لكرة القدم "يورو 2020".

وتقام المباراة اليوم الثلاثاء، في تمام الساعة العاشرة مساء حسب توقيت مكة المكرمة، السابعة مساء بتوقيت غرينيتش.

إيطاليا "الجريحة" تفتح عهدا جديدا في تاريخها

تمكنت إيطاليا في خمس مباريات خاضتها في كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم 2021 من طي صفحة مؤلمة من تاريخها الحديث وهي فشلها الذريع في التأهل لنهائيات كأس العالم 2018، فقد دخلت البلاد في صدمة عميقة كانت متناقضة مع ماضيها العريق في سجل الكرة المستديرة بألقابها العالمية الأربعة (1934، و1938، و1982، و2006).

وعلى إثرها، تولى اللاعب الدولي الإيطالي السابق روبرتو مانتشيني، الإشراف على تدريب منتخب "السكوادرا أزورا"، ليفتح عهدا جديدا في تاريخ المنتخب، فتحسن أداء الفريق تدريجيا على مر المباريات وارتفعت معنويات لاعبيه على مر الانتصارات، لينتهي الأمر بتأهل سهل لكأس الأمم الأوروبية 2021.

ولم تكن إيطاليا عند انطلاق البطولة الأوروبية الحالية في الـ11 من يونيو الماضي، ضمن قائمة المرشحين للفوز بالكأس، لكن دور المجموعات أعاد طرح الأوراق ليظهر المهاجم لورينزو إنسينيي، وزملاءه بوجه قوي، وفازوا بكل مبارياتهم في المجموعة الأولى (3-0 على تركيا، 3-0 على سويسرا، 1-0 أمام ويلز)، ثم أكدوا موقعهم في ثمن النهائي بفوز على النمسا 2-1، ثم في ربع النهائي أمام المرشحة الكبيرة بلجيكا 2-1.

وبالتالي، نجحت إيطاليا في استعادة مكانها ضمن كبار المنتخبات الأوروبية، وستسعى لمواصلة تألقها في نصف النهائي أمام إسبانيا للثأر من هزيمتها في نهائي كأس الأمم الأوروبية 2012، عندما خسرت 0-4 في كييف.

إسبانيا لاستعادة بريقها العالمي المفقود

سيطرت إسبانيا على كرة القدم العالمية من 2008 (فوزها بكأس الأمم الأوروبية) لغاية 2012 (لقبها القاري الثاني تواليا مرورا باللقب العالمي 2010)، لكنها انهارت في مونديال 2014 عندما خرجت بإذلال من الدور الأول، وفي كأس الأمم الأوروبية 2016 إثر خسارتها في ثمن النهائي.

فكانت مهمة المدرب الجديد لويس إنريكي، إعادة بناء الفريق الذي أبهر العالم مدة 6 سنوات، وتبدو المهمة ناجحة قبل مباراة نصف النهائي أمام إيطاليا، إذ أن زملاء ألفارو موراتا خرجوا من "فخ" الدور الأول رغم الصعوبات.

وبعد أن سجلت نتيجة التعادل أمام السويد (0-0)، وبولندا (1-1)، استفاقت إسبانيا لتكتسح سلوفينيا 4-0 في المباراة الثالثة من المجموعات، لتتأهل إلى الأدوار الإقصائية، وتخطت الصعوبات أيضا في ثمن النهائي عندما تعادلت مع كرواتيا 3-3 في نهاية الوقت الأصلي قبل أن تسجل هدفين في الوقت الإضافي لتنتهي المباراة 5-3.

وكذلك في ربع النهائي إذ أنها استعانت بثقة النفس لتقصي سويسرا بركلات الترجيح بعد أن انتهت المواجهة بنتيجة 1-1.

ومقارنة بنهائي كأس أوروبا 2012، انقلبت الموازين في هذه المواجهة المرتقبة بين المنتخبين الإسباني والإيطالي، إذ باتت إسبانيا في ثوب المنافس الذي يريد وقف زحف إيطاليا المرشحة للفوز. 

المصدر: وكالات



 رغم خروج البرتغال من الدور ثمن النهائي للنسخة الحالية من بطولة كأس أمم أوروبا لكرة القدم "يورو 2020"، فما زال نجمها وقائدها كريستيانو رونالدو يتصدر قائمة الهدافين.

وقبل إجراء مباراتي الدور نصف النهائي، حيث تلعب إسبانيا مع إيطاليا مساء اليوم الثلاثاء، وإنجلترا ضد الدنمارك غدا الأربعاء، ينفرد رونالدو بصدارة هدافي البطولة، برصيد 5 أهداف وتمريرة حاسمة، فيما يحتل المهاجم التشيكي باتريك تشيك، الذي ودعت بلاده البطولة من الدور ربع النهائي، المركز الثاني، برصيد 5 أهداف لكنه لم يصنع أي هدف.

ويحتل النجم الفرنسي كريم بنزيما، المركز الثالث في القائمة، برصيد 4 أهداف، لكنه لا يشكل أي خطر على رونالدو، على اعتبار أن بنزيما لا يمكنه تعزيز غلته من الأهداف، بعد خروج منتخب "الديوك" المفاجئ من الدور ثمن النهائي على يد سويسرا.

ويعتبر ثنائي منتخب إنجلترا، رحيم سترلينغ (3 أهداف) وهاري كين (3 أهداف)، ومهاجم منتخب الدنمارك، كاسبر دولبير (3 أهداف)، أبرز المنافسين لرونالدو على صدارة قائمة هدافي البطولة القارية، لأن منتخباتهم بلغت المربع الذهبي، وهو ما سيمنح اللاعبين الثلاثة فرصا لتسجيل مزيد من الأهداف.



وفيما يلي قائمة أفضل 10 هدافين في "يورو 2020" قبل إجراء مباراتي الدور نصف النهائي:

1 – البرتغالي كريستيانو رونالدو – 5 أهداف وتمريرة حاسمة

2- التشيكي باتريك تشيك – 5 أهداف

3- الفرنسي كريم بنزيما – 4 أهداف

4- البلجيكي روميلو لوكاكو – 4 أهداف

5 – السويدي إيميل فورسبيرغ – 4 أهداف

6- الإنجليزي رحيم سترلينغ – 3 أهداف مع تمريرة حاسمة

7- السويسري شيردان شاكيري – 3 أهداف مع تمريرة حاسمة

8- الدنماركي كاسبر دولبير – 3 أهداف

9- الإنجليزي هاري كين – 3 أهداف

10 – البولندي روبرت ليفاندوفسكي – 3 أهداف.

المصدر: "euro 2020"