وتحدث هازارد عن حالته، خلال مقابلة مع محطة إذاعية بلجيكية، قائلا: "أنا بخير بدون الخروج من المنزل وسأتحسن. ومنذ أسبوع أزالوا لي خياطة العملية، وهنا أبذل مجهودا قليلا، وأستطيع السير لهذا كل شيء يسير بصورة جيدة".
وعن تأجيل بطولة اليورو للعام المقبل، أوضح هازارد "كنت أنتظرها، لهذا تأجيلها يشعرني بالإحباط، وكنت أخطط للمشاركة بها، ولهذا خضعت لعملية جراحية وانتظارها لعام آخر في 2021 يعتبر أمرًا مؤسفا".

وأضاف "كاحلي سيسمح لي بالعودة لكامل لياقتي، وأعتقد أن الأمر يكون صعبا للجماهير لأنهم يرغبون في رؤية بطولة دولية كل صيف، أمر محزن لهم أيضا، ولكن هناك أولويات في الحياة تجبرنا على الإلغاء، ونحن مثل الآخرين، سننتظر للعام المقبل".
وعن مسيرته مع ريال مدريد، علق النجم البلجيكي قائلاً: "موسمي الأول مع مدريد كان سيئا، ولكن ليس كل الأمور هكذا، وهذا موسم للتأقلم واحكموا علىّ من الموسم الثاني، والتواجد بمستوى جيد في الموسم المقبل سيعتمد علىّ، وزملائي في الفريق رائعون، وتعرفت على أشخاص جدد، وبالنسبة لي هي خبرة كبيرة، وما زال لدي 4 أعوام في عقدي".